أخر الاخبار

الرئيس الروسي: لست نادما على ما قمنا به في شبه جزيرة القرم

كتب : أ ش أ
بوتين
بوتين

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأحد، أن مصير الأشخاص الذين كانو يعيشون في شبه جزيرة القرم، كانوا المعيار الرئيسي خلال اتخاذ القرارات بشأن مستقبل المنطقة، مضيفا أعتقد أن ما قمنا به صحيح، وأنا لست نادما على أي شيء.

ونقلت وكالة أنباء "تاس" الروسية عن بوتين قوله: "إن الهدف الرئيسي بالنسبة لنا كان فهم ماذا يريد السكان الذين يعيشون في شبه جزيرة القرم، متسائلا: هل كانوا يريدون البقاء ضمن أوكرانيا أم كانوا يريدون أن يكونوا إلى جانب روسيا؟.

وأضاف "بوتين" أنه إذا رغب الأشخاص في العودة إلى روسيا وبدون الضغط عليهم من قبل النازية الجديدة، أو الرادكاليين اليمينين أو أنصار فصائل منظمة الأوكرانيين القوميين، فليس لروسيا الحق في التخلي عنهم وباتت مساعدتهم أمرا واجب بالتأكيد، موضحا أنه قال لنظرائه بشأن هذا الموضوع في ذلك الوقت، إن الأشخاص كانوا العامل الأهم بالنسبة له، وإنه لا يعرف ما الشئ الذي يثيره نحو الذهاب للدفاع عن مصالحهم حتى النهاية.

وتابع، أن هذه مسألة ذات أهمية قصوى، ليس لأننا نريد الاستيلاء على شبه جزيرة القرم أو التهامها ولا حتى بسبب الأهمية الاستراتيجية في منطقة البحر الأسود لها، وقال: إن هذا ببساطة، هو عنصر الإنصاف التاريخي.

م .ع

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد قرار وزير الأوقاف بمنع صلاة التراويح في رمضان بمكبرات الصوت؟

!

الأكثر قراءة