أخر الاخبار

رحاب جمعة.. بنت " أسوان " الباحثة عن المجد في اوروبا.. ( حوار )

كتب : أحمد أشرف
رحاب جمعة
رحاب جمعة

حوار -  أحمد أشرف

عتادت كل يوم عقب نهاية اليوم الدراسي، متابعة الفتيات اللاتي يمارسن الرياضات المختلفة مثل كرة القدم واليد والطائرة وغيرها من الألعاب الجماعية، تنظر إليهن بشغف ٍ شديد ويراودها الحلم الكبير أن تصبح مثلهن وتمارس رياضتها المفضلة حتى لو واجهتها الكثير من المتاعب والمصاعب.

ذات الوجه الملائكي الأسمر، كانت تحلم منذ الصغر بممارسة رياضتها المفضلة، ومع مرور الزمن ازداد طموحها وإصرارها حتى أصبحت تحلم بتمثيل بلادها في المحافل الدولية، وتساهم في تحقيق الإنجازات الجماعية بصفة عامة والفردية بصفة خاصة.

" مترددتش بصراحة لحظة في الاحتراف عشان كنت عارفة أول لما أخرج من مصر هلاقي حلمي على أوسع".. هكذا قالت رحاب جمعة، أصغر محترفة مصرية في كرة اليد، خلال حوارها لـ «بوابة القاهرة»، والتي استهلت مشوارها في ملاعب كرة اليد وهي في المرحلة الابتدائية بنادي ناصر الرياضي قبل أن تنضم بعدها لمركز شباب الساحل، وتلفت انتباه العديد من الأندية أبرزها الأهلي والزمالك وسبورتنج والشمس إلا أنها فضّلت الانتقال للقافلة الحمراء وهي في الحادية عشر من عمرها.

رحاب جمعة من مواليد 27 يوليو 1993 بحي إمبابة في محافظة الجيزة، ومن أصول أسوانية بقرية البصيلية بحري، وانتقلت مؤخرا إلى صفوف فريق ACH الفرنسي بعد أن لعبت في صفوف بونسلو الدانماركي ومن قبله فريق حواء سعيدة الجزائري.

أكدت جمعة، أن والدتها ساعدتها كثيرا في تحقيق حلمها منذ بداية مشوارها، وسمحت لها باتخاذ خطوة الاحتراف في أوروبا.

وكشفت رحاب عن تحقيق العديد من الألقاب مع النادي الأهلي على مدار 7 سنوات، حيث بلغ عدد البطولات التي أحرزتها مع الشباطين الحمر إلى 14 لقبا، كما فازت بجائزة أفضل لاعبة بالدوري المصري.

مع فريق " حواء سعيدة " الجزائري، نجحت رحاب جمعة في حصد ثلاثة ألقاب، وفي الدانمارك فازت بلقب أفضل لاعب في المباراة مرتين.

وعن أكثر لحظات السعادة التي مرت بها رحاب، قالت:" أكثر لحظات السعادة عندما حصلت على لقب أفضل لاعب في المباراة للمرة الأولى مع فريق بونسلو وكان اسمي واسم بلدي يتردد في الصالة المغطاة والجميع يصفق لي".

أما عن أكثر لحظات الحزن، قالت النجمة الشابة:" كنت أشارك في نهائي بطولة الجمهورية أمام فريق سبورتنج باستاد القاهرة، ووالدي توفى قبل بداية المباراة ولم أكن أعلم بهذا الخبر إلا بعد انتهاء المباراة التي كانت من أفضل المباريات التي قدمتها في مسيرتي".

أشارت المحترفة المصرية الصاعدة، إلى تعرضها لصعوبات عديدة واجهتها خلال فترة الاحتراف في الدانمارك، أبرزها الديانة كونها فتاة مسلمة في مجتمع مسيحي غربي، فضلا عن وجود العنصرية كونها فتاة عربية.

وأعربت رحاب جمعة، عن أملها في مشاركة المنتخب الوطني للسيدات في البطولة الأفريقية المقبلة، والاستعداد للبطولات الكبرى من خلال الدخول في معسكرات مغلقة حتى يتحقق الانسجام بين اللاعبات، وتمثيل منتخب مصر في البطولات الدولية بشكل مستمر.

تعتقد لاعبة فريق ACH، أن هناك العديد من اللاعبات بالدوري المصري سيكون لهن مستقبل كبير في اللعبة، ومن الممكن أن يحصلن على فرصة للاحتراف مثل سارة متولي لاعبة نادي الشمس وغادة حسام حارس مرمى الأهلي، وملك شاهين لاعبة الشمس ويارا لاعبة النادي الأهلي وشوشو لاعبة نادي الشمس.

أما أقرب اللاعبات لها، فكانت تقى آسر لاعبة النادي الأهلي والتي أنهت مشوارها مبكرا بسبب الإصابة التي تعرضت لها.

وأشادت نجمة كرة اليد، بالأداء المميز الذي قدمه منتخب مصر الأول للرجال في بطولة العالم الأخيرة التي أقيمت في قطر يناير الماضي، وقالت:" منتخب رائع شرفنا ورفع راسنا على الرغم من عدم وجود اهتمام بهذا الفريق ولم يحصوا على فترة إعداد جيدة قبل البطولة".

في ختام حوارنا، أبدت رحاب أمنيتها في باللعب بدوري السوبر، مشيرة إلى أنها تعتبر إيفانو بلانش لاعب منتخب كرواتيا السابق قدوة لها في هذه اللعبة.





تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد قرار وزير الأوقاف بمنع صلاة التراويح في رمضان بمكبرات الصوت؟

!

الأكثر قراءة