أخر الاخبار

صحيفة اسبانية:مصر تعود للعهود المظلمة والاستقرار الذي تروجه مجرد وهم

كتب : متابعات
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قالت صحيفة "الباييس" الإسبانية في عددها الصادر، الثلاثاء، ان مصر تعود إلى العهود المظلمة لمبارك، والاستقرار الذي تبيعه القاهرة للعالم "مجرد وهم". 

وأوضحت الصحيفة في افتتاحيتها التي جاءت بعنوان "الوهم المصري"، أنه "على الولايات المتحدة وأوروبا شرط دعمهما للدكتاتور السيسي بترسيخ الحرية في مصر"،.......حسب تعبير الصحيفة. 

وأكدت الصحيفة على ان "مصرالسيسي"ستكون اكثر تماسكا وقوة إذا رسخت سلطة القانون، و"إذا ما دفع بالسياسيات التي تحرك الطاقة، وتلهم تطلعات ساكنة بلاده الضخمة الشابة، بدلا من تقوية الفساد الاقتصادي لجينرالاته وترسيخ الإفلات من العقاب الذي يلاحق عناصر من القوات المسلحة والأمن". 

وأضافت الصحيفة واسعة الانتشار : "أنه يبدو أن الولايات المتحدة الامريكية وأوروبا قد خلصا إلى ان دعم نظام الرئيس المصري عبد الفتاح السييسي في مصر هو شر لا بد منه في جزء مضطرب من العالم"، على حد قول الصحيفة. 

ولفتت الصحيفة إلى أن الدعم الأخير الذي قدمه الرئيس الامريكي باراك أوباما هذا الشهر عبر التصالح مع نظام السيسي، ممثلا في تجديد العمل باتفاقية تم وقفها منذ الاطاحة بمحمد مرسي، ويتم بموجبها تقديم مليار و300 مليون دولار سنويا في الدعم العسكري، تم دون أن تهتم واشنطن بمدى "تجاوب مصر مع مطلب الالتزام باحترام الحقوق الاساسية ولا بالمؤسسات الدستورية". 

ورأت الصحيفة أن "القبول" الغربي "المنتهج نحو الجنرال السابق لم يتوقف عن التعاظم في الشهور الأخيرة على الرغم من حملته الوحشية ضد المعارضة وتجاوزات محاكمها التي انتهت من إدانة للرئيس المصري المخلوع محمد مرسي ب20 سنة من السجن في واحدة من القضايا التي يواجه في بعضها حكم الإعدام".  

وتحفظت الصحيفة على تلك السياسة الغربية المتقاربة مع الرئيس السيسي على حساب الديمقراطية في مصر واصفة تلك السياسة بأنها "ليست فقط مثار للسخرية، بل هي أيضا خطيرة". 

وأكدت الصحيفة ان مصر دولة مهمة حليفا ضد التشدد الإسلامي ، لكن تستدرك مبرزة أن "السيسي أظهر انه لا يملك أدنى نية لتحرير الديمقراطية في بلاده". 

واحصت الصحيفة على الرئيس السيسي مساوئ حكمه قائلة: "المجتمع المدني يضمر او يتلاشى، والإعلام متحكم فيه للغاية، والقضاء ليس إلا مجرد امتداد للقوة العسكرية. والقمع الذي يضرب اساسا خصومه الإسلاميين الممنوعين يضرب ايضا التقدمييين ويتجلى في السجون المملوءة واحكام الإعدام التي تصدرها محاكم اعتباطية باحكام تملى عليها". 

واختتمت الباييس افتتاحيتها في تصوير الأوضاع في مصر بالقول:"عودة إلى العهود المظلمة لمبارك، والاستقرار الذي تبيعه القاهرة للعالم مجرد وهم".
.........
ص.ا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد قرار وزير الأوقاف بمنع صلاة التراويح في رمضان بمكبرات الصوت؟

!

الأكثر قراءة