أخر الاخبار

"الأزهر": "المخنث" لا يؤم الرجال في الصلاة.. ويعامل كـ"أنثى"

كتب : محمود عرفات
الدكتور سعيد عامر
الدكتور سعيد عامر

كشف الشيخ  سعيد عامر رئيس لجنة الفتوى بالأزهر الشريف، عن حكم التعامل مع "الخنثى" أو الجنس الثالث في الشريعة الإسلامية.

وقال "عبد الرازق" في حواره مع برنامج "المسلمون يتساءلون"، المذاع على فضائية "المحور"،: "إن الخنثى يحسم أمرها بالتعرف على تغلب الجنس على الآخر، بمعنى أنه إذا تغلب العضو الذكري على الفرج، فيكون ذكر، وإذا تغلب الفرج على العضو الذكري، فيكون أنثى، وقبل البلوغ يحكم عليها عن طريق خروج البول، فلو تبول من العضو الذكري يكون ذكر، ولو من الفرج يكون أنثى".

وتابع،: "أن النبي صلى الله عليه وسلم، قال ورثوهم لمن يبول أي من الجهة التي يبول منها، وأن الخنثى في الفقه تعامل معاملة الأنثى من باب الاحتياط إذا لم يتبين ميوله إلى أحد الجنسين وعليه أن يغطي شعره ويظهر الوجه والكفين فقط، ولا يؤم الرجال في الصلاة، ولا يؤذن، ولكنه يؤم النساء".

/ م . ف

شاهد الفيديو..


 

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد قرار وزير الأوقاف بمنع صلاة التراويح في رمضان بمكبرات الصوت؟

!

الأكثر قراءة