أخر الاخبار

أبو السعد: اشتراطات البنوك لإقراض صغار المستثمرين تعزز فرص الأدوات التمويلية غير المصرفية

كتب : بوابة القاهرة
المشروعات الصغيرة
المشروعات الصغيرة

قال أحمد أبو السعد، رئيس الجمعية المصرية للمحللين الماليين وخبراء الاستثمار، إن 90% من الشركات الصغيرة والمتوسطة المسجلة فى مصر لا يتعدى تأثيرها فى الناتج المحلى نسبة 15%، بينما تتراوح نسبة مساهمة تلك الشركات فى الدول الأخرى من 45 : 50%‏ لافتاً الى وجود فرصة لدى الشركات المصرية للوصول للنسب العالمية.

وأضاف "أبو السعد"، فى تصريحات صحفية أن على الرغم من توجه الدولة لدعم قطاع المشروعات الصغير والمتوسطة بمبادرة البنك المركزى البالغة 200 مليار جنيه بفائدة 5%، إلا أن البنوك لديها قواعد وشروط صارمة لا تتناسب مع المستثمر الصغير، هنا يأتى دور الأدوات التمويلية غير المصرفية" سوق المال، التأجير التمويلى، التمويل العقارى، التخصييم، التأمين، التمويل متناهى الصغر" لسد تلك الفجوة بين البنوك والمستثمرين الصغار خاصة أن إجمالى القروض للودائع فى البنوك المصرية يصل إلى 40% مما يعزز وجود الأدوات المالية غير المصرفية كأداة تمويلية هامة.

أوضح أبو السعد، أن القطاع العقارى فى مصر يستحوذ على أغلب تمويل شركات التأجير التمويلى لافتًا إلى ضرورة أن يتركز دور التأجير التمويلى فى شراء آلات ومعدات للمصانع حتى يساهم فى التنمية الاقتصادية، إذ وصل حجم التأجير التمويلى لمعدات فى الولايات المتحدة الأمريكية إلى تريليون دولار.

وأشار "أبو السعد" إلى أن هناك نموا فى قيمة عقود وتمويل التأجير التمويلى، حيث بلغت 5.19 مليار جنيه فى 2015، ومن المتوقع أن تصل إلى 25 مليار جنيه فى نهاية العام الحالي محملة بالمعدات المستخدمة بقناة السويس.

ع.ص

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد قرار وزير الأوقاف بمنع صلاة التراويح في رمضان بمكبرات الصوت؟

!

الأكثر قراءة