أخر الاخبار

بمليار جنيه.. شركة سودانية تبيع قصر "عزيزة فهمي" بالإسكندرية

كتب : محمد عطيفي
قصر عزيزة فهمي
قصر عزيزة فهمي

نشرت شركة المقاولات السودانية "نخلات الشمال للخدمات التجارية والمقاولات"، إعلانًا عن بيع قصر "عزيزة فهمي" الأثري في الإسكندرية، على طريقة فيلم "ابن القنصل".
 
وقامت الشركة بنشر إعلان على صفحات التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، يتضمن مواصفات القصر والمميزات التجارية للمشروع، وعرض القصر للبيع بمبلغ مليار و275 مليون جنيه مصري.
 
وتداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" الإعلان في حالة شديدة من الدهشة، واتهام الشركة بالنصب لعرض القصر للبيع في السودان، بالرغم من أن القصر مازال محل نزاع قضائي منذ أكثر من 60 عامًا، بين شركة "إيجوث" العامة للسياحة الحائزة للقصر والأرض، وبين ورثة عزيزة فهمي، بالإضافة إلى أن القصر يعد من المباني الأثرية، خاصة بعد أن حصل المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية على حكم من محكمة القضاء الإداري في 27 نوفمبر 2016، برفض الدعوى المقدمة من ورثة قصر "عزيزة فهمي" برفع القصر من مجلد المباني والمنشآت المحظور هدمها.
 
ويعاني القصر حاليًا من حالة من الإهمال، وكاد أن يكون مهددًا بالانهيار، إلا أن شركة "المقاولون العرب" سبق ورممت وجددت القصر حفاظًا عليه لحين فض النزاع بين الأطراف المتنازعة على الملكية.
 
وتعود أهمية قصر عزيزة فهمي إلى أنه شُيّد عام 1905 على مساحة 15 ألف متر مربع، وتشمل مباني القصر 670 مترًا مربعًا، وتضم حديقة كبيرة تطل على الكورنيش مباشرة، وكان مسكنًا خاصًا لكل من "عزيزة" و"عائشة" و"زينب" و"فاطمة" و"علي"، وهم أولاد "علي باشا فهمي بن عوض بن شافعي"، وهو كبير المهندسين في القصر الملكي، و"عزيزة فهمي" تزوجت من "محمد باشا رفعت الروزنامجي" وأنجبوا بنتين "منيرة" و"قدرية"، في حين تذكر معلومة أخرى أنها ابنة "عبد العزيز باشا فهمي" وزير الحربية المصرية في عهد الملكية.




وكانت شركة "إيجوث" - الشركة المصرية العامة للسياحة والفنادق، الحائزة على القصر - وقعت اتفاقية مع الشركة القابضة للسياحة والفنادق لتحويله إلى فندق كبير، نظرًا لموقعه المتميز على كورنيش الإسكندرية.



وأعلنت الشركة أن المخطط المطروح للقصر هو تحويله إلى فندق 5 نجوم، يضم نحو 250 غرفة فندقية، والتكلفة تزيد عن 825 مليونًا تقريبًا، إلا أن ظهور مالك جديد للأرض والقصر مؤخرًا أدى إلى توقف الأعمال إلى الآن.

شاهد 



 
 م م
 

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد قرار وزير الأوقاف بمنع صلاة التراويح في رمضان بمكبرات الصوت؟

!

الأكثر قراءة