أخر الاخبار

ما حكم تعليق المحاليل للصائم في نهار رمضان؟

كتب : بوابة القاهرة
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 قالت دار الإفتاء المصرية، إن الاحتقان بالحقن سواء كانت في العضدين أو الفخذين أو تحت الجلد أو في أي موضوع من ظاهر البدن غير مفسد للصوم، وكذلك تعليق المحاليل، حيث تدخل في إطار الحقن.

وأوضحت «الإفتاء»، في إجابتها عن سؤال: «شخص مريض بالفشل الكلوي و أثناء الغسيل يضاف بعض محاليل الملح والجلوكوز لمنع تجمد الدم وذلك عن طريق الأوردة والشرايين، فما الحكم الشرعي في صيامه وهل يفسد بهذه الحقن والمحاليل؟»، أن الحقن بشكل عام في أي موضوع من ظاهر البدن لا يُفطر، لأن مثل هذه الحقنة لا يصل منها شيء إلى الجوف من المنافذ المعتادة أصلًا وعلى فرض الوصول فإنما تصل من المسام فقط وما تصل إليه ليس جوفًا ولا في حكم الجوف.

م /غ 

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد قرار وزير الأوقاف بمنع صلاة التراويح في رمضان بمكبرات الصوت؟

!

الأكثر قراءة