أخر الاخبار

الوثائق المسربة.. الإمارات سعت لنقل القاعدة الأمريكية بقطر إليها

كتب : بوابة القاهرة
اختراق بريد سفير الإمارات في واشنطن
اختراق بريد سفير الإمارات في واشنطن

كشفت وثائق مسربة من بريد السفير الإماراتي في واشنطن، أن حكومة أبو ظبي تمارس ضغوطا على سياسيين أمريكيين لدعم قرار بإغلاق قاعدة "العديد" العسكرية في قطر، كما تكشف مسؤولية الإمارات عن منع فندق من عقد مؤتمر صحفي لحركة حماس في الدوحة، الشهر الماضي.

وتظهر إحدى الوثائق التي نشرها موقع "إنترسيبت" الأمريكي رسالة من جون حنا، كبير مستشاري منظمة اللوبي الصهيوني المعروفة باسم "مؤسسة الدفاع لأجل الدميقراطيات" إلى السفير يوسف العتيبة، يعاتبه فيها على نية فندق إماراتي في الدوحة استضافة مؤتمر صحفي لحركة حماس للإعلان عن وثيقتها السياسية الجديدة في مايو الماضي.

ورد "العتيبة" على "حنا" بالقول إن المشكلة الحقيقية هي وجود القاعدة الأمريكية "العديد" في قطر، وأضاف مازحا: "انقلوا القاعدة ثم سننقل نحن الفندق". 

وكانت حركة حماس، في الأول من مايو الماضي، قد اضطرت لتأجيل عقد مؤتمر صحفي لإعلان وثيقتها السيسي لعدة ساعات، بعد أن اعتذرت إدارة فندق "روتانا سيتي سنتر" في الدوحة عن استضافته، وهو ما يؤكد أن الإمارات قد تكون طلبت من إدارة الفندق الإماراتي الامتناع عن استضافة المؤتمر، بعد هجوم اللوبي الصهيوني في واشنطن على الوثيقة، واتهام حماس بأنها تسعى من خلالها لتضليل المجتمع الدولي.

كان مجموعة هاكر تسمي نفسها "جلوبال ليك" نشرت معلومات جديدة عن اختراق ايميل سفير الإمارات بواشنطن يوسف العتيبة وتصوير 55 صفحة تضم مستندات خطيرة عن دور ابوظبي في انفاق ملايين الدولارات لتشويه صورة حلفاء لواشنطن في مكافحة الإرهاب بينهم دول عربية وخليجية مهمة.

ونقل موقع "ديلي بيست" الأمريكي عن مجموعة القراصنة أن المستندات تم تصويرها بكاميرا رقمية من حساب العتيبي وأنها وصلت ايضا لمجموعة "لوبيات ضغط" داخل العاصمة واشنطن وأنها ستبدأ في نشر الوثائق يوم السبت بتوقيت الولايات المتحدة أي بعد ساعات من الآن وبما اعتبرته فضيحة دولية .

وأوضح الموقع الامريكي ان المستندات تشمل شيكات وتعاقدات مع لوبيات ضغط وصحف لتشويه حلفاء مهمين لواشنطن في مكافحة الارهاب وتنظيم داعش خصوصا وهو ما أدى الى خلخلة وتقويض التحركات الامريكية والدولية ضد الارهاب .


تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

اضف تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر

أخبار ذات صلة

إستطلاع الرأى

هل تؤيد قرار وزير الأوقاف بمنع صلاة التراويح في رمضان بمكبرات الصوت؟

!

الأكثر قراءة